الرئيسية » مسرحيات

اسكتش: ماذا لو....؟

أسكتش ماذا لو... ؟

----------

الشخصيات:

بيشوي (في دور خادم مدارس احد)

سارة – ميكو – صمويل – رائف – كوكي – بيتر- مريم - جوزيف (في ادوار اطفال)

كيم – يوسف (في ادوار  اخوة سارة)

والد سارة – والدة سارة

رامي (اخو رائف) – والد رائف

---------------------------------

المشهد الأول


فصل مدارس أحد به خادم وخمسة اطفال.

الاخ بيشوي: طيب يا اولاد بعد ما خلصنا الدرس بتاعنا.. تعالوا نحكّي في حفلة التخرج

ميكو: تخرج ايه يا أخ؟ (وهو مش فاهم حاجة)

بيشوي: التخرج من سنة ساتة.. مش انت يا ميكو في سنة ساتة

ميكو: خلصت ساتة خلاص

بيشو: ايوة ما هو عشان انت خلصتها احنا هانعمل حفلة تخرج من ابتدائي وتروح بعدها اجتماع اعدادي

سارة: واحنا يا اخ بيشو هانعمل ايه في الحفلة دي

 

بيشوي: احنا يا سارة هانطلع نقول كلمة نشكر فيها ربنا على إللي علمهولنا في مدارس الاحد وهاتقولوا كلمة صغيرة بمناسبة تخرجكم وهاتشاركونا اتعلمتوا ايه في السنين اللي فاتت

صمويل: طيب واحنا يا اخ بيشو مفروض يعني نعمل ايه دلوقتي

بيشوي: حلو السؤال المنطقي ده يا صمويل... احنا دلوقتي هانرتب كل واحد فينا هايعمل ايه

(يخرج ورقة من جيبه)

بيشوي: مين هاجيب الحاجات الحلوة

ميكو: انا

بيشوي : (يكتب) ميكو هاجيب الحاجة الحلوة.. مين هايزين القاعة؟

رائف : انا هازينها

بيشوي : (يكتب) رائف هايزين القاعة.. مين هايقول كلمة التخرج

صمويل : انا ممكن اعمل كدة

بيشوي : (يكتب) صمويل هايقول كلمة التخرج .. مين هايرنم؟

كوكي : انا يا اخ بيشوي ممكن ارنم

بيشوي: سارة ترنمي مع كوكي؟

سارة : ممكن

بيشوي : (يكتب) سارة وكوكي ترنيم

.. (يطبق الورقة) طيب في سؤال كنت عايز اسألهولكم: تحبوا تتمنوا ايه في نهاية سنة ساتة؟

ميكو: نفسي انبسط في اعدادي

صمويل: اكيد هاتتبسط.. عشان هاتكون كبير

بيشوي: الانبساط يا اولاد مش مرتبط بأنك كبير ولا صغير.. انت ينفع تنبسط في اي سن وينفع كمان ما تنبسطش في اي سن.. حسب انت بتعمل ايه وحسب ظروفك ايه... (يسأل كوكي) وانت ياكوكي امنيتك ايه في نهاية سنة ساتة؟

كوكي: عايزة لما اكبر اكون خادمة في مدارس الاحد

بيشوي: ( بإبتسامة) انتي تنوري الخدمة.. بس انتي حابة تخدمي في مدارس الاحد ليه؟

كوكي: عشان انا اتعلمت كتير في مدارس الاحد وعايزة لما اكبر اعلم اطفال تاني إللي اتعلمته

بيشوي : امين يا كوكي الرب يقودك في مستقبلك (مُكلمًا رائف) وانت يا رائف تتمنى ايه

رائف:  انا اتمنى افضل في سنة ساتة

(يضحك الفصل)

صمويل: في حد يتمنى يبقى زي ما هو؟

بيشوي: هي امنية غريبة بصراحة.. بس ليه؟

رائف: سنة ساتة عاجباني جدا وانا حابب افضل فيها كتييير كتير قوي

ميكو: انت كده هاتزهق صدقني

رائف : متهيئلك

بيشوي: على العموم كل واحد يتمنى اللي نفسه فيه.. (مكلما سارة) وانتي يا سارة تتمني ايه؟

سارة: نفسي اصغر

الجميع في صوت واحد

ايه!!

سارة : في ايه يا جماعة؟ .. عادي انا نفسي اصغر ايه المشكلة

بيشوي: ازاي يعني (بضحك واستغراب)

سارة : عادي.. مش الناس بتكبر؟.. ايه المشكلة اني انا اصغر

صمويل: انا عمري ما اتمنى كدة

سارة: لكن انا اتمنى.. لما اصغر هاقدر العب اكتر وهاتكون الواجبات سهلة والمدارس وقتها اقل ... ياه دي حياة جميلة قوي

بيشوي : على العموم دي امنياتكم وكل واحد حسب ما يحب .. طيب تعالوا نتخيل لو امنياتكم اتحققت.. جاهزين تتخيلوا؟

الجميع: جاهزين

ثم يجلسوا وكأنهم يتخيلون

(صوت راوي من الخارج)

تعالوا نتخيل معاهم ايه اللي ممكن يحصل لو امنياتهم اتحققت

----------------------------------

المشهد الثاني


في مدخل الكنيسة

رائف بشنب لكنه يلبس ملابس اطفال

صمويل وميكو يبدو شكلهم كبير

يتقابلون في المدخل وكأنه صدفه

ميكو: رائف! .. ياه عاش من شافك فينك يا غالي؟

رائف: انا لسة زي ما انا في سنة ساتة ولسة مخلص الامتحانات

صمويل: وايه اخبار الامتحانات؟

رائف: سهلة جدا طبعا خلاص حفظتها دي عاشر مرة امتحن سنة ساتة.. (بفخر) تعرف انا مش بذاكر المناهج

لاني حافظها خلاص

ميكو:  يا بختك يا عم رائف.. احنا بقى طالعة عنينا في الكلية

رائف : انتوا في الكلية

ميكو: احنا قربنا نتخرج خلاص

صمويل: على سيرة التخرج.. فاكر امنيتك يوم التخرج بانك تفضل في سنة ساتة؟

رائف : ما هي اتحققت اهي

ميكو : طيب انت ايه اخبارك مبسوط كده

رائف : ( بتملل) يعني.. بس تقدر تقول لسه مازهقتش قوي

ميكو: طيب نستأذنك نمشي عشان احنا مسافرين كمان شوية رايحين اسكندرية

رائف: لوحدكم!!

ميكو : ايوة لوحدنا.. احنا في جامعة يعني بنسافر على طول لوحدنا

رائف : طيب توصلوا بالسلامة

صمويل: سلام

رائف : سلام

يرحلوا

------------------------------------

المشهد الثالث

في بيت رائف

باب رائف جالس يقرا في كتاب

يدخل رائف

رائف: بابا انا عايز فلوس اشتري شيبسي

بابا : انت يا بني ليك عشر سنين ما بتعملش حاجة غير انك تجيب شيبسي

رائف : معلش بقى يا بابا انت عارف اني لسة في سنة ساتة

يدخل اخو رائف

رامي : بابا صباح الخير

بابا : صباح الخير يا رامي

رامي : بابا انا هاخرج مع اصحابي بعد درس الفيزيا فممكن فلوس

بابا : حاضر يا رامي

(يعطيله 50 جنيه)

رائف : خمسين جنيه مرة واحدة دا انت تجيب شيبسي كتير كدة

رامي : ده تمن درس الفيزيا وفلوس للخروجة

رائف : هي الفيزيا غالية كدة

رامي : لما تكبر هاتعرف .. المواد بتاعت ثانوي غالية

بابا : ما فيش حاجة تغلى عليكم يا اولاد

رائف : هو انت نسيت يا رامي اني انا اكبر منك؟

رامي : انت اكبر مني في السن لكن انا طلعت ثانوي واعرف اكتر منك ..

رائف : (وهو بيحاول يداري مضايقته) مش مهم .. ع الأقل سنة ساتة اسهل

رامي : كله سهل صدقني بس انا اكبر وهاتشوف

رائف : طيب لما نكبر

رامي : انا نازل يا بابا

رائف : وانا نازل كمان

بابا : ما تتأخروش عن المواعيد اللي اتفقنا عليها يا اولاد .. سلام

(يخرجوا كلهم)

------------------------------------

المشهد الرابع

فصل مدارس أحد

تدخل كوكي وهي يبدو عليها انها كبيرة (هي خادمة الفصل حاليًا)

يجلس رائف وسط باقي الأطفال من مدارس الاحد ( عدد 3 اطفال بالإضافة إلى رائف)

كوكي: مساء الخير يا ولاد... انهاردة احنا هانرتب لحفلة تخرجكم

بيتر: يعني ايه تخرج يا ميس كوكي

كوكي : يعني كل إللي  خلص سنة ساتة هايتخرج ويروح اعدادي عشان كدة احنا بنعمل حفلة التخرج

مريم : ودي ضروري يا ميس

كوكي : يا مريم ده احتفال بيكم عشان خلصتوا مرحلة ابتدائي وهاتطلعوا اعدادي

جوزيف: هو انتي يا ميس اتخرجتي قبل كدة؟

كوكي: ايوة يا جوزيف اتخرجت في نهاية  كل مرحلة في حياتي.. ولما هاخلص جامعة بعد سنة هاتخرج تاني كمان.. زمان يا اولاد من عشر سنين لما كنت مع رائف في الفصل اتخرجت من سنة ساتة

رائف: يااه كانت ايام جميلة.. انا من يومها وانا هنا

جوزيف: (باندهاش) ايه ده انت ما اتخرجتش مع الميس كوكي ليه؟

رائف : انا ما اتخرجتش عشان انا بحب سنة ساتة ومش هاتخرج السنادي كمان

مريم: وانتي يا ميس كوكي ما اقعدتيش ليه في سنة ساتة زي رائف؟.. على الأقل اسهل من الجامعة

كوكي: انا اتخرجت وحبيت اقضي كل مرحلها بظروفها وانا مستمتعة جدا بكل يوم قضيته في اعدادي او ثانوي وفي جامعة كمان... تعرفوا يا اولاد ممكن تعدي في حياتنا ايام جميلة بس ده مش معناه انها آخر ايام جميلة فعشان كدة لازم نكررها.. بالعكس الايام الجميلة بتكرر لوحدها من غير ما تكرر سنة ساتة

بيتر : (بخوف من عدم التخرج) يا ميس انا عايز اتخرج

كوكي : (بابتسامة) ما تقلقش يا بيتر هاتتخرج .. ودلوقتي يلا على تدريبات حفلة التخرج.

يخرجوا

---------------------------------

المشهد الخامس

بيت سارة

سارة تظهر وكأنها طفلة في بداية التعليم.. بابا وماما سارة في المشهد

ماما: يا سارة.. سارة

سارة : ( تدخل ممسكة بلعبة) نعم يا ماما

ماما: انتي لميتي المكعبات بعد ما لعبتي بيها

سارة : لميتهم من بدري يا ماما

ماما: شاطرة يا سارة .. دي بنبوناية ليكي عشان انتي بنوتة شاطرة وبتلمي اللعب من وراكي

بابا : عاملة ايه في المدرسة يا سارة ؟ مبسوطة؟

سارة: مبسوطة يا بابا.. انهاردة جالنا بابا نويل في الفصل

بابا : ده كلام جميل .. انتي شاطرة يا سارة وهاتتعودي ع المدرسة

ماما : ايوة سارة بنت شاطرة ولسة داخلة المدرسة من اسبوعين بس هاتكوني اشطر واحدة في المدرسة

سارة: وانهاردة كمان اخدنا حرف جديد في المرسة

بابا : حرف ايه؟

سارة : ب بقرة

ماما : ب بطة

سارة : بس البقرة اكبر وبتعمل اللبن اللي بحبه

بابا : بقرة بقرة .. المهم تتعلمي الحرف

سارة : يا بابا انت ناسي اني كنت في سنة ساتة وصغرت.. الكلام ده كله سهل عليّ

ماما : ايوة بس لازم تذاكري حتى ولو صغرتي

سارة : اذاكر ايه يا ماما!!.. ده الواجب عملته في دقيقة .. كتبت حرف ال ب تسع مرات وخلاص على كدة

بابا : برافو عليكي .. يلا بقى نغسل سنانّا عشان ميعاد النوم جه

سارة : (بغضب) يووه .. لسة بدري .. الساعة تسعة وانا عايزة اتفرج على فيلم

ماما : (بحزم) سارة .. انتي لازم تنامي عشان المدرسة بكرة .. مافيش اطفال في سنك بتسهر كدة

سارة: طيب بس بشرط اروح مؤتمر مدارس الاحد

بابا : لما تكبري وتدخلى تالتة هاتسافري

سارة : طيب ما انا سافرته زمان

ماما: ده زمان لما كنتي في ساتة قبل ما تصغري.. لكن انتي دلوقتي لسة داخله مدارس

سارة : يووه .. يعني انا هاعمل ايه في الاجازة

بابا : العبي مع الدباديب بتوعك.. يلا على النوم عشان اتأخرنا

سارة: حاضر ( وتخرج من المسرح بحزن)

--------------------------------------

المشهد السادس

بيت سارة

يدخل كيم (اخو سارة الأصغر) وهو يمسك عروسة / دمية لعبة.. يجري وتجري خلفه سارة

سارة : بس يا كيم هات اللعبة بتاعتي

كيم (كطفل صغير) لأ دي بتاعتي انا...

سارة: يا بني دي لعبة بنات مش بتاعتك

كيم : لا انا عايزها

يدخل يوسف الاخ الاكبر لسارة

يوسف: في ايه بتتخانقوا ليه؟

سارة : كيم اخد لعبتي

يوسف: ليه يا كيم

كيم : عشان انشن عليها بالمسدس

سارة: (بفزع) وكمان عايز تقتلها وتضربها بالنار

يوسف : دي لعبة يا سارة مش بني آدم

سارة : لا برضه دي بتحس

يوسف : بتحس!! يا بنتي انتي كبرتي على الكلام ده .. انتي كنتي في سن ستاتة

سارة :  كنت بس دلوقتي انا صغرت

يوسف: كدة انتي صغرتي خالص

يجري كيم للداخل خلفه سارة تحاول اللحاق به وخلفهم يوسف

--------------------------------------

المشهد السابع

فصل مدارس الاحد مثل المشهد الاول

يرجع الاطفال والاخ بيشوي الى نفس الوضع قبل ان يطلب منهم ان يتخيلوا ما الذي سيحدث ان تحققت امنياتهم

بيشوي: ها يا اولاد ايه رأيكم بعد ما اتخيلنا ان امنياتكم اتحققت

سارة: لا يا اخ بيشو انا لازم اتخرج وبسرعة... يعني ايه اصغر وانام بدري وماخرجش وما اروحش المؤتمر!

ميكو : مش انتي اللي كنتي عايزة الواجب الصغير بتاع ب بقرة (بضحك)

سارة : ايوة انا لما صغرت الواجب صغر معايا.. بس انا حابة حياة الكبار

بيشو : وانت يا رائف .. اتبسطت لما فضلت في سنة ساتة؟

رائف : بصراحة .. انا بعد وقت زهقت من عمل نفس الحاجات ... مذاكرة نفس الحاجات لعب نفس الالعاب ... في الاول كانت جميلة بس بعد كدة بقيت مملة

كوكي: انا انبسطت لاني كبرت حبة حبة وحققت اللي نفسي فيه

بيشي : وانتوا يا ميكو وصمويل؟

صمويل : الحياة كانت جميلة في كل مرحلة

ميكو : مرات كانت الدنيا صعبة بس في الاخر عدت

رائف : انا عرفت ان الواحد لازم يعيش حياته زي ما ربنا خلقها .. بنكبر كل يوم بيومه

بيشوي: مش بس كده .. الواحد لازم يعيش حياته في مخافة الله ويعمل بوصايا الكتاب المقدس

كوكي: صح كدة .. انت بتعرف تشرح حلو يا اخ بيشوي .. انا لما هاكبر حابة اكون شاطرة زيك

بيشو : ميرسي يا كوكي ...طيب اسألكم تاني .. مين عايز يتخرج

الجميع : انا

بيشوي: يلا اتخرجوا واستمتعوا بكل وقت في حياتكم.. عيشوا حياتكم صح  وعيشوها زي ما الكتاب المقدس بيعلمنا.. ودلوقتي يلا يا اولاد نروح نتدرب على الحفلة.

ستار

صموئيل جورج

 

مرفقات للتحميل